مؤتمر التربية للحياة المشتركة

ورشة عمل تهريج  طبي ، جولة وأنشطة في المركز الثقافي اليهودي العربي  هي جزءًا من البرامج متعددة الثقافات التي سيتم مناقشتها وعرضها هذا الأسبوع بمؤتمر للحياة المشتركة  لجمعية  "هناك بديل" في  شمال البلاد . سيقام هذا المؤتمر بمشاركة  المجيدل  والناصرة  ويافة.

سيغطي المؤتمر النشاط المكثف للحياة المشتركة . سيقدم المربيين  أنشطتهم المميّزة  لبرامج سيرورة   لليهود والعرب  الخاص بجمعية  "هناك بديل". سيعقد المؤتمر  في الناصرة  يوم الخميس الموافق  13  كانون الأول بحضور رئيس بلدية المجيدل إيلي باردا  ورئيس بلدية الناصرة علي سلام  والمديرة العامة للجمعية  الدكتورة تكفا براخا.

من أجل فهم ما  يقدمه البرنامج ومدى أهميته  سيأتي  للمؤتمر مدراء  المدارس والمعلمون وعدد من الطلاب الذين يشاركون في مختلف برامج الحياة المشتركة للجمعية  .سيقومون بعرض  الأنشطة  التي تم تنفيذها بالفعل ووضع خطط  مستقبليّة.  بدءاً بورشة تهريج طبي ، يوم تطوع ، جولة فنون  متعددة الثقافات في مدينة حيفا المختلطة ، ودروس مشتركة  في الموسيقى والرياضة والفنون  وما شابه ذلك.

بعد سنوات من التعاون المثمر في الشمال ، تقرَّرَ التقدّم  للمرحلة التالية. بدلاً من الإكتفاء  بسيرورة  لقاءات على مدار سنة واحدة .  التقدم إلى سنة إضافية  من النشاط المشترك.  "إلى أن يعرف الطلاب  بعضهم البعض  تكون السنة قد إنتهت" تقول جائدة زعبي مركزة  الشمال في الجمعية ، " ولهذا السبب كان من المهم الاستمرارية  في السنة التالية أيضاً."  في ضوء العلاقة الخاصة  التي نشأت بين المجيدل  والناصرة ويافا ، تم ملاءمة برامج  مواصلة فريدة من نوعها لثمانية  مدارس تناسب رغباتهم  وإحتياجاتهم.  كل زوج من المدارس  بدأ ت لقاءاتها وقامت بوضع خطة عمل تناسبهم .الهدف الرئيسي من فعاليات المواصلة  هو تدريب المعلمين والمربيين على مواصلة الأنشطة متعددة الثقافات للتعايش وبمرافقة الجمعية  طوال السيرورة  ، وتقديم المساعدة والدعم بكل مرحلة. جمعية "هناك بديل" تقيم  برامج لتعزيز الحياة المشتركة  بين اليهود والعرب في إسرائيل   وتشمل ورشات  عمل ولقاءات متعددة الثقافات.                                  "النجاح الباهر لمشروع الحياة المشتركة في المجيدل  والناصرة ويافة ينبع من حقيقة أن البرنامج لا يقتصر على الطلاب والمعلمين ومدراء  المدارس فحسب ، بل والمجتمع بأكمله أيضاً - أولياء الأمور ورؤساء قسم المعارف : مالي إليجوف (المجيدل) ، سامية بصول (الناصرة) ومحمود  علي الصالح  (يافة) ، مقر الحياة المشتركة  في وزارة التربية والتعليم ، وبالطبع رؤساء البلديات ، إيلي باردا رئيس بلدية المجيدل  وعلي سلام رئيس بلدية  الناصرة.                             مشاركتهم في العملية الاجتماعية لها أهمية  كبيرة  جدا. هم أول من  يأتي ليرحب ويبارك  الحضور بلقاءات الأهالي والطلاب .هذا كله بمشاركة  طاقم الجمعية  المكوّن من موظفين وفنانين ومسرحيين  يعملون ليل نهار لإفادة  المشاريع .   وتقول الدكتورة تكفا براخا ، مؤسسة  ومديرة الجمعية : "لقد دفعتنا ردود الفعل  الإيجابية إلى توسيع البرنامج من سنة إلى سنتين . في الصفوف الرابع   والخامس وبالطبع في المدارس الإعدادية".  تهدف جمعية "هناك بديل" إلى تنفيذ هذا النموذج من العمل في جميع المشاريع التي تنفذها في جميع أنحاء البلاد. "

כל הזכויות שמורות לעמותת אפשר אחרת  |  עיצוב ובניית אתרים ע"י משקפיים ושפם מעצבים

  • YouTube - Black Circle
  • Facebook - Black Circle
  • Instagram - Black Circle